الأربعاء، 15 أغسطس، 2012

حقيقه الاشياء .

يوم أنسكب علي يدي فنجان الشاي بالنعناع وأحرقها تماماً ،، ظللت ُ طويلا ً أنظر إلي 

الحرق و النار المتصاعده منه وأنا أتساءل في وجع

 كيف َ بإمكان الأشياء التي نحبها 

بشده ان تبالغ في أذيتنا إلي هذا الحد .. ؟؟!!

يومها توصلت بحزن إلي أن الشاي بالنعناع الذي أحببته حد القداسه لا يُبادلني أي حب .


" من كتاب ـــ شاي بالنعناع " 

0 Comments:

Post a Comment



Template by:
Free Blog Templates